الجبهة الثورية: جولات خارجية لتوفير الدعم لإتفاق السلام

125

الخرطوم: الفلاسفة نيوز

أعلن رئيس الجبهة الثورية، ورئيس حركة جيش تحرير السودان المجلس الإنتقالي الدكتور الهادي ادريس، عن جولات سيقومون بها خلال الأيام القادمة، وعقب تشكيل الحكومة  على الدول، والبلدان الممثلة للشركاء الدوليين، والدول الضامنه للإتفاق،  والدول المانحة لتوفير التمويل اللازم لتنفيذ اتفاق السلام.
   وأكد الهادي طبقاً لوكالة السودان للأنباء، أن  أهم التحديات التي تواجه تنفيذ الاتفاق هو التمويل، مبينا  أن التنفيذ  يحتاج لأموال ضخمة خاصة في دارفور  بإعتبار ان فيها نزوح، ولجوء، ومسألة الارض، و المحاكمات 
واضاف انه تم انشاء عدد من المفوضيات  ستمول كلها  عبر صندوق سمي بصندوق دعم السلام، والتنمية، يفترض دعمه بمليار، و٣٠٠ مليون دولار سنوياً ولمدة عشر سنوات، وتعهدت الحكومة بدفع ٧٥٠ مليون دولار من هذا المبلغ 

  وقال الهادي إنه وعبر هذا الصندوق يمكن إعادة ملايين من  اللاجئين والنازحين  والمهجرين وتوفير  مقومات الحياة قبل مسألة الأمن ببناء عدد من المدارس،  والمستشفيات، والطرق وغيرها خاصة، وان البنى التحتية مدمرة بسبب الحرب،
وأضاف الهادي، ان مسألة العدالة الإنتقالية، والتعويضات أيضا تحتاج لأموال ضخمة لإنشاء  المحاكم،  وتحقيق  المصالحات المجتمعية بين افراد دارفور، وذات الامر فى المنطقتين،  وفي شرق السودان،  مؤكدا أن الاتفاق بشكل عام يحتاج الى موارد واموال ضخمة ودعم المجتمع الدولي
وناشد المجتمع الدولي بضرورة دعم الاتفاق بتوفير التمويل اللازم لتنفيذ بنوده

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد