الحلو :البرهان ألغى إعلان المبادئ المُوقع بين الطرفين

139

قال رئيس الحركة الشعبية ــ شمال عبد العزيز الحلو، إن رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ألغى إعلان المبادئ المُوقع بين الطرفين.

وفي 28 مارس 2021، وقع البرهان والحلو على إعلان مبادئ يتضمن فصل الدين عن الدولة وجعل نظام الحكم فيدراليا، كما مهد لبدء مفاوضات بين الطرفين لكنها تعثرت في يونيو من ذات العام.

وأفاد الحلو، في مقابلة مع صحيفة الديلي نيشن الكينية، الأحد؛ بأن “البرهان ألغى إعلان المبادئ لتجنب الالتزام بما جاء فيه والذي يتمثل في فصل الهويات الثقافية والعرقية والجهوية عن الدولة”.

وقال إن الإعلان كان يهدف لمعالجة الأسباب الجذرية للمشكلة السودانية، سواء في الإسلام السياسي أو الهوية؛ مشيرًا إلى أن الوفد الحكومي للتفاوض تمسك بقوانين الشريعة الإسلامية والطبيعة العرقية ــ أي العربية الإسلامية للدولة.

وذكر الحلو إن الأوضاع الأمنية لشعبي النوبة والفونج ساءت بعد عزل الرئيس عمر البشير عن السُّلطة في 11 أبريل 2019.

وكشف عن مصادرة الحكومة في الخرطوم أكثر من 10 ملايين فدان من الأراضي الخصبة من النوبة والفونج ومُلكتها للنخب العسكرية وموظفي الخدمة المدنية والأجانب وتجار من خارج المنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق).

وأضاف: ” المهمشون في المنطقتين اُنتزعت أراضيهم وجرى تحويلهم من مُلاك إلى مجرد عمال في أراضيهم، أمام المهاجرون من النوبة والفونج إلى مدن الشمال فغالبا ما ينتهي بهم المطاف إلى المساكن العشوائية والعمل في وظائف هامشية ووضيعة”.

وكشف الحلو عن وجود نصف مليون لاجئ من المنطقتين منتشرين في جنوب السودان وأوغندا وكينيا وإثيوبيا ومصر ودول أخرى.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد