وفاة العشرات بمعسكر أردمي للاجئين السودانيين شرق تشاد

601

وكالات: الفلاسفة نيوز

توفي 15 لاجئاً سودانياً من المسنين وذوي الأمراض المزمنة بسبب سوء التغذية وانتشار الأمراض بمعسكر أردمي للاجئين السودانيين بشرق تشاد خلال شهر يناير الجاري.

كما توفيت خمس نساء من اللاجئات السودانيات أثناء الولادة خلال شهر يناير الجاري بالمعسكر.

وأكدت لاجئة سودانية بمعسكر أردمي للاجئين السودانيين أن أسباب الوفاة بين المسنين وذوي الأمراض المزمنة تعود إلى نقص الغذاء، مشيرة إلى الظروف القاسية التي يعيشونها بالمعسكر بجانب عدم توفر أدوية الأمراض المزمنة ما أدى لحدوث مضاعفات أدت إلى وفاتهم خلال شهر يناير الجاري.

وأرجعت تزايد وفيات النساء أثناء الولادة إلى حدوث مضاعفات للأمهات بسبب سوء التغذية وعدم توفر الرعاية الصحية خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل.

وأكدت وجود قابلة واحدة بالمنطقة، وأن النساء يعانين أثناء الولادة في الوصول إليها في الوقت المناسب مما يزيد من نسبة الوفيات أثناء الولادة وناشدت المنظمات بالتدخل لانقاذ حياة الأمهات والأطفال.

وقالت إن الأطباء بالمعسكر يقومون بصرف دواء واحد لكل الأمراض، ولفتت إلى أن هناك أطباء سودانيين من بين اللاجئين طلبوا العمل كمتطوعين لمساعدة المرضى وعلاجهم لكن إدارة المعسكر رفضت طلبهم.

ووصفت الأوضاع بالمعسكر بالصعبة، وأشارت إلى صعوبة الحصول على مياه الشرب بسبب تأخر (التانكر) الذي يجلب المياه للمعسكر كل أسبوع.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد