أجهش بالبكاء”.. حسرة نيمار بعد الخروج من مونديال قطر تُثير تفاعلاً

164

أظهرت لقطات مُصورة حسرة اللاعب البرازيلي نيمار دا سيلفا، بعد خروج منتخب بلاده من الدور ربع النهائي في بطولة كأس العالم 2022، المقامة في قطر.

وأجهش المهاجم البرازيلي البالغ من العمر 30 عاماً بالبكاء، مبديا حزنه الشديد بعد نهاية مشوار “السامبا” في المونديال في نسخته الثانية والعشرين.

وتفاعل مغرّدون في موقع تويتر مع شعور نيمار بالحزن.

وكان نيمار دا سيلفا قد شارك أساسياً في مواجهة البرازيل وكرواتيا، ونجح في تسجيل هدف منتخب بلاده الوحيد، إلّا أن ذلك لم يكن كافياً للعبور، إذ تفوّق رفاق لوكا مودريتش بركلات الترجيح بنتيجة 2/4، عقب نهاية الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل 1/1.

وودّع المنتخب البرازيلي أكبر بطولات العالم من دور الثمانية للمرة الثانية على التوالي، إذ سبق وأن خرج من ذات الدور أمام بلجيكا في مونديال روسيا 2018.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد