الثروه الحيوانية توقع علي منحة منظمة الفاو للحد من مقاومة مضادات الميكروبات في حفل وداع ممثلها بالسودان

67

الخرطوم : يحيي الزبير

في حفل وداع مدير وممثل منظمة الزراعة والاغذية الفاو والتوقيع على منحة منظمة الزراعة والاغذية للحد من مقاومة مضادات الميكروبات، حي الاستاذ حافظ ابراهيم د. بابا غانا مدير وممثل منظمة الفاو لما قدمه لقطاع الثروة الحيوانية خلال فترة عمله بالسودان.
ودعمه ومساندة اللامحدودة لخطط تطوير قطاع الثروة الحيوانية والتي شهدت انجازات واضحه

واضاف حافظ أن جائحة كورونا تسببت في عرقلة الجهود العالمية الرامية الى التصدى لمقاومة الميكروبات ولكنها أيضا أوضحت الروابط القائمة بين البشر والحيوانات وتترتب على الاهتمام المشترك بقطاع الصحه وافاده الوزير عن مشاركة في سلطنة عمان للمؤتمر الوزاري العالمي الثالث رفيع المستوى حول مقاومة مضادات الميكروبات واكد عن تأيده لااعلان مسقط الوزاري الذي يحدد الغايات العالمية الثلاث وهي
خفض الكمية الإجمالية لمضادات الميكروبات المستخدمة في نظام الأغذية الزراعية بنسبة 30-50٪ بحلول العام 2030.
تحفيز الجهود الوطنية والعالمية للحفاظ على مضادات الميكروبات ذات الأهمية الحيوية للطب البشري وذلك عبر منع استخدامها فى الأغراض الطبية أو في إنتاج المحاصيل وأنظمة الأغذية الزراعية ولأغراض غير متعلقة بالصحة النباتية.
التأكد من أن المضادات الحيوية من مجموعة ACCESS تشتمل على 60٪ على الأقل من إجمالي استهلاك المضادات الحيوية في البشر بحلول عام 2030.
ستكون الغايات المتفق عليها عالميا أساسية لحماية فعالية مضادات الميكروبات والحد من مقاومة مضادات الميكروبات على مستوى العالم، وكذلك الحد من التلوث البيئي وبالتالي خفض انتشار مقاومة مضادات الميكروبات.
وقد تعهدنا بتنفيذ خطط العمل الوطنية لمقاومة مضادات الميكروبات، وتعزيز المراقبة من خلال تحسين البيانات وإدارتها، وإشراك القطاع الخاص وتنفيذ ممارسات قائمة على الأدلة.
وقال يأتى التوقيع هذ تأكيدا على هذا التعهد في اطار التعاون الرباعي المؤلف من منظمة الأغذية والزراعة برنامج الأمم المتحدة للبيئة منظمة الصحة العالمية والمنظمة العالمية

وحي سيادته دور السيد شو دونيو المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة، الذي اوفي بدعم السودان
وايضا دور ، الدكتورة مونك ايلوت” التي أعلنت عن دعمها لخطط تطوير قطاع الثروة الحيوانية

د. بابا غانا ممثل منظمه الفاو متحدثا خلال الحفل وقال عملت لمدة خمسة سنوات في السودان وجدت قدرات كبيرة فى مجال الثروة الحيوانية وفرص كبيره رغم التحديات الكبيره فى التعامل مع الاسواق العالمية ودول الخليج بسبب الامراض العابرة للحدود موضحا ضرورة مخاطبة هذه التحديات وهنا يأتى دور الفاو ووزارة الثروة الحيوانية لمكافحة هذه الامراض والتخلص منها وقال وضعنا كل إمكانيات الفاو فى هذا الامر ونطمح لدور أكبر ومتقدم من الدولة السودانية فى مجالات ترقية قدرات العاملين والتدريب وتأهيل المعامل وإنتاج اللقاحات ودعم حملات المسح الوبائي وقال نجحنا فى التفاوض على توطين صناعة اللقاحات ويستمر النجاح فى الإتفاق مع الصين لإحضار العلماء والمختصين فى هذا الإطار
وهو نجاح و تطوير في السياسات و زيادة الانتاج الحيوانى وإستزراع الاسماك وتطوير المعامل وابان د بابا ان المنظمة تعمل على إستقطاب الجهود الدولية
أما فيما يلى الاتفاقية التى تم توقيعها اليوم فى آخر يوم عمل لى فى السودان بقيمة سبعة ملايين يورو مشروع تجميع معلومات حول الامراض المحددة مع الشركاء حتى يستند اليها صانعى القرار منوها الي ضرورة التعاون من جميع الاطراف وقد حظى السودان مع ثلاثة دول اخرى لي مساحة لإستجلاب معدات بقيمة عشرة مليون يورو سنويا امامنا طريق طويل سنمضى فيه

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد