حميدتي يدلى بتصريح جديد حول لقاء مبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الإفريقي

515

وكالات: الفلاسفة نيوز

بينما تُعقد اليوم الخميس الجلسة الطارئة الثانية والأربعون للهيئة الحكومية للتنمية (الإيغاد) في كمبالا، خرج قائد الدعم السريع بإعلان جديد.

مستعدون لوقف الحرب
فقد التقى قائد قوات الدعم السريع بالسودان، محمد حمدان دقلو، بمبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الإفريقي، أنيتا ويبر، بالعاصمة الأوغندية كمبالا.

وأعلن في حواره استعداد الدعم السريع لوقف الحرب وبدء مفاوضات لإنهاء الأزمة السودانية.

ثم كتب دقلو على حسابه على منصة إكس، اليوم الخميس، “شرحت لها أسباب اشتعال الحرب في البلاد وأكدت لها أننا في سبيل رفع معاناة شعبنا مستعدون لوقف الحرب والدخول في مفاوضات تنهي الأزمة السودانية من جذورها وتحقق الأمن والاستقرار”.

كما دعا دول المنطقة والعالم، لا سيما الاتحاد الأوروبي، إلى دعم ومساندة الشعب السوداني خاصة تقديم المساعدات الإنسانية للمدنيين في ولايات الخرطوم والجزيرة وكردفان ودارفور وغيرها من الولايات المتأثرة بالأزمة، وفق قوله.

جاء ذلك بعدما التقى قائد قوات الدعم السريع، أمس الأربعاء، المبعوث الأممي للبلاد رمطان العمامرة في كمبالا، حيث أكد له أيضا رغبته في تحقيق السلام والاستقرار.

جلسة طارئة
في حين تُعقد اليوم الخميس الجلسة الطارئة الثانية والأربعون للهيئة الحكومية للتنمية (الإيغاد) في كمبالا.

وأعلنت مفوضية الاتحاد الإفريقي أمس أن رئيسها موسى فكي عيّن لجنة رفيعة المستوى من ثلاثة أعضاء أفارقة للعمل على تسوية الصراع الدائر في السودان.

وأعضاء اللجنة هم: محمد شمباس الممثل السامي للاتحاد الإفريقي لإسكات البنادق، وسيمبيوسا وانديرا نائب رئيس جمهورية راواندا الأسبق، وفرانسيسكو وانديرا الممثل الخاص السابق للاتحاد الإفريقي إلى الصومال.

دفعت السودان لدوامة.. الأمم المتحدة تطالب باتخاذ إجراءات لوقف الحرب
كما أوضح بيان المفوضية أن أعضاء اللجنة سيعملون مع جميع الأطراف المعنية بأزمة السودان من أجل ضمان وجود عملية شاملة لاستعادة السلام والاستقرار في البلاد.

يذكر أن القتال اندلع بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في أبريل/نيسان من العام الماضي، جاء بعد أسابيع من التوتر بين الطرفين بسبب خلافات حول خطط لدمج الدعم السريع في الجيش، في الوقت الذي كانت الأطراف العسكرية والمدنية تضع اللمسات النهائية على عملية سياسية مدعومة دوليا.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد