تزوجت ليوم واحد.. عروس مصرية تثير ضجة وتحتفل بإثبات عذريتها

137

شهدت قرية مصرية واقعة احتفال غريب من نوعه، عندما احتفل أهالي بالقرية التابعة لمحافظة الشرقية، بعذرية فتاة.

الحفل الشعبي جاء بعدما صدر تقرير للطب الشرعي أثبت عذرية الفتاة، بعد أيام من طردها من بيت زوجها بعد العرس بيوم واحد بداعي عدم عذريتها.

وتعود أحداث الواقعة، عندما تزوجت فتاة بعمر 16 عامًا تدعى منة السيد محمد غنيم، من شاب بقرية المسلمية التابعة لمركز الحسينية بمحافظة الشرقية المصرية، قبل أيام. وبعد يوم واحد من الزفاف، طرد الزوج العروس من بيت الزوجية متهماً إياها بعدم العذرية.

وتسبب ذلك الأمر في حرج كبير لأسرة الفتاة، خاصة في ظل معتقدات “جلب العار” وغيرها في مصر، ما دفع والدها لعرض ابنته على مصلحة الطب الشرعي، وفحص عذريتها، بعد تشكيك زوجها.

وعقب صدور تقرير الطب الشرعي، الذي أثبت عذرية الفتاة، حمل الأب ابنته على الأعناق، وطاف بها شوارع القرية، ومحيط منزل زوجها، تعبيرًا عن الفرحة، ولإثبات حسن سمعة ابنته وأسرتها أمام الأهالي وأسرة زوجها.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، مقاطع فيديو أظهرت فرحة والد الفتاة واحتفاء أهالي القرية بها، حيث حمل الأب ابنته على الأعناق وهي تلوح للأهالي بقطعة قماش بيضاء، محتفلة بصدور نتيجة فحص عذريتها.

كما انقسمت التعليقات على مواقع التواصل بين المؤيدين والمعارضين على ما فعله باعتباره أمر عائلي يمكن حله، بالإضافة إلى معارضتهم زواج الطفلة بعمر 16 عامًا فقط.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد