لجنة المعلمين السودانيين: الاستخبارات ازالت (صيوان) ندوتنا بربك

52

الجريدة: شذى الشيخ

قالت لجنة المعلمين إن الاستخبارات العسكرية منعت ندوتهم بمدينة ربك وازالت (الصيوان)، وادانت اللجنة في تصريح صحفي لها السلوك الهمجي واضافت في خطوة عادت بنا إلى العهد الظلامي البائد قامت الاستخبارات باحتلال الميدان بعدد من السيارات والجنود.

وأضافة اللجنة تدخل الجيش في شأن ليس من اختصاصه وحملته سلامة أعضاء اللجنة المركزية (الأستاذة سامي الباقر – محمد حامد يحيى – سعيد سعيد – علي عبيد) مؤكدة بأنها ستظل متسمكة بالحقوق التي انتزعها الشعب بفضل ثورته الظافرة.
وعن الترتيبات للإضراب كشفت لجنة المعلمين عن تكوين لجان قانونية لرصد انتهاكات المعلمين ولجان لمتابعة سير الإضراب بمحليات ولاية الخرطوم.
ولاحقا أكد عضو لجنة المعلمين سامى الباقر لـ(الجريدة) استعدادهم للاضراب الذى ينفذ في الثامن والعشرين من الشهر الجاري وأشار الى تكوين لجان لمراقبة الإضراب بالمدارس وقال سامي بانهم أقاموا ندوات في عدد من الولايات بغرض التعبئة وتمهيدا للاضراب ونوه الي أنهم غادروا الى مدينة ربك حاضرة ولاية النيل الأبيض من أجل قيام ندوات حاشدة بساحة وزارة التربية والتعليم محذرا إدارات التعليم من مغبة استهداف المعلمين.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد