مجموعة من أنصار النظام البائد يعتدون على ندوة سياسية للمؤتمر السوداني

94

قال حزب المؤتمر السوداني إن مجموعة من أنصار النظام السابق اعتدوا على ندوة سياسية نظمها في إحدى قرى ولاية الجزيرة، وسط البلاد.

وقالت فرعية الحزب، في بيان السبت إن “مجموعة من فلول النظام البائد اعتدت على ندوة أقيمت في قرية الشريف مختار”.

واستنكر الحزب التصرف قائلا إن”مثل هذه الممارسات لن تثنينا عن مواصلة جهود رفع الوعي السياسي، وهي تأكيد على أننا نسير في الاتجاه الصحيح”.

وأفادت بأن المؤتمر السوداني ينادي بالحرية والسلام والعدالة واقتلاع الأنظمة الشمولية بإتباع الوسائل السلمية، بغرض الوصول إلى ديمقراطية مستدامة، حيث أن الندوات والمخاطبات الجماهيري أحدى وسائل مقاومة الحكم العسكري.

وتقول قيادات في الحرية والتغيير إنها ستوقع اتفاقا مع الجيش، بموجبه تُسمى رئيس وزراء الذي بدوره سيتشاور مع قوى الانتقال بشأن تشكيل الحكومة.

وبالمقابل، يرفض أنصار النظام السابق هذه العملية السياسية، حيث نظموا ثلاث احتجاجات بالقرب من مقر بعثة الأمم المتحدة في الخرطوم لتأكيد رفضهم أي تقارب بين الجيش والحرية والتغيير.
سودان تربيون

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد