شعبية عرمان تعلن عن مسؤولي مكاتبها المتخصصة

79

أعلنت الحركة الشعبية – التيار الثوري الديمقراطي عن أسماء المسؤولين عن مكاتبها المتخصصة.

وقال بيانٌ للناطق الرسمي باسم الحركة الشعبية – التيار الثوري الديمقراطي أحمد الصيادي إن أول اجتماع للمكتب القيادي القومي المكلف من المجلس المركزي القومي للحركة قد قرّر تعيين عدد من أعضاء الحركة مسؤولين عن المكاتب المتخصصة.

تكوّنت الحركة الشعبية (التيار الثوري الديمقراطي) بعد خلافات بين مالك عقار ونائبه السابق ياسر عرمان
وبحسب بيان الصيادي، فقد قرّر المكتب القيادي للحركة الشعبية أن يتولى الرضي ضو البيت مكتب السياسية والتعبئة، وعلي عبداللطيف مكتب البحوث والتخطيط الإستراتيجي والتدريب ومدرسة الكادر، ونعمات آدم جماع مكتب التنظيم وشئون الولايات، وناصف بشير الأمين مكتب الشؤون القانونية وحقوق الإنسان، وماهر محمد محمود مكتب الطلاب المركزي.

كما قرّر المكتب القيادي للحركة الشعبية – التيار الثوري الديمقراطي تعيين أحمد الصيادي مسؤولًا عن مكتب الإعلام، ومنال الأول مسؤولة عن مكتب النوع والمواطنة وقضايا التمييز، ومحمد صالح ياسين مسؤولًا عن مكتب العلاقات الخارجية، وإحسان عبدالعزيز مسؤولة عن مكتب الفئات الجماهيرية والمهنية، والحاج بخيت مسؤولًا عن مكتب الشؤون الاقتصادية، وإلهام مالك مسؤولة عن مكتب الشؤون المالية والإدارية، ومحمد بابكر مسؤولًا عن مكتب المعلومات والرصد، ونزار يوسف مسؤولًا عن مكتب لجان المقاومة والشباب، وأحمد ضحية مسؤولًا عن مكتب الثقافة والإبداع، وطارق محيسي عضوًا بالمكتب القيادي القومي بحكم موقعه التنظيمي رئيسًا للحركة بولاية الخرطوم.

وتكوّنت الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال (التيار الثوري الديمقراطي) بعد خلافات بين مالك عقار ونائبه السابق ياسر عرمان وعدد من قيادات الحركة الشعبية بسبب موقف عقار من انقلاب 25 تشرين الأول/أكتوبر 2021 واحتفاظه بعضوية المجلس السيادي في وقت احتفظ فيه ياسر عرمان وقيادات في الحركة بمواقعهم في هياكل تحالف قوى الحرية والتغيير (المجلس المركزي) وبموقفهم المقاوم للانقلاب.
واتفق الطرفان على “الافتراق الودي” بعد إقرارهما بأن الخلافات بينهما “جوهرية وعميقة” ومن الصعب التوافق حولها.
وكلّف التيار الثوري الديمقراطي للحركة الشعبية ياسر عرمان رئيسًا للحركة وبثينة دينار نائبة له.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد