شركة زادنا تتبرأ من شركات تحمل أسماء مشابهة

45

تبرأت شركة زادنا العالمية للتجارة والإستثمار، من أي صلة ببعض التي تحمل اسم (زادنا) والتي تعمل في مجالات لا علاقة لها بأنشطة الشركة الرئيسية.
ودعت في بيان توضيحي المتعاملين من المواطنين ومن أسمتهم بـ(شركاء النجاح) لتوخي الحذر في التعامل مع شركات مشابهة في الاسم ومختلفة في التخصص.
ونفت شركة زادنا أي علاقة لها بما يتردد من أخبار عن تمليك سيارات بالأقساط أو مديونيات على الشركة لمواطنين ومؤسسات بسبب متأخرات أعمال خدمية، وأوضحت بأنها الشركة لاعلاقة لها بتاتاً بكل ماذُكر.

ووصفت شركة زادنا العالمية هذه المعلومات بـ(المغلوطة) وطالبت مروجيها بتحري الدقة والتواصل المباشر مع مركز المتعاملين للشركة الكائن في مقرها الرئيسي بالخرطوم برج الإتصالات أو التواصل المباشر مع منصات المؤسسة التقليدية والإلكترونية أو التواصل مع مقار الشركة وفروعها المنتشرة في كل أنحاء السودان لمعرفة المعلومات من مصدرها.

وقالت شركة زادنا العالمية للتجارة والإستثمار إنها تعمل حالياً على توسيع دائرة مشاريعها المستقبلية والدخول في شراكات استثمارية ضخمة يتوقع أن تنعكس بإيجابية على القطاعات الإنتاجية وقطاع الصادرات في السودان.

وقالت إنه ومنذ تولي الدكتور طه حسين يوسف مهام مدير شركة زادنا العالمية للتجارة والإستثمار، انخرطت إدارات الشركة وفروعها وموظفوها في تطبيق خطة التطوير والتوسع الشاملة والتي ستدخل فيها قطاعات إنتاجية واستثمارية جديدة لم تكن ضمن نطاق عمل الشركة في الماضي.

وأوضحت أن هذا التوسع يهدف لتعظيم الفائدة وتحقيق أعلى معدلات الربح التي ستنعكس بشكل مباشر على مجمل إقتصاد السودان.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد