وزيرة الحكم الاتحادي تتراجع عن قرار الاستقالة

128

تراجعت وزيرة الحكم الاتحادي بثنية دينار عن استقالتها من منصبها واستمرت في مهامها بعد ايام من اعلانها اعتزامها لللاستقالة انحيازا للثورة ، والتقت الوزيرة والي شرق دارفور المكلف مولانا محمد آدم عبد الرحمن بمكتبها بالخرطوم، واطلعها على مجمل الاوضاع الامنية والإقتصادية والاجتماعية بالولاية.

وقالت بثينه إبراهيم دينار وزيرة الحكم الاتحادي ان ولاية شرق دارفور تحتاج إلى دعم ومساندة من المركز لربطها بالطريق القومي مثل سائر ولايات السودان لفك العزلة التي تعيشها الآن.

وشددت الوزيرة على ضرورة إيجاد معالجة سريعة لذلك وٱشادت بأداء حكومة شرق دارفور ودورها في المحافظة على الأمن والاستقرار وانشاء مشروعات البنية التحتية في الطرق والخدمات بالولاية مطالبة الوالي ببذل المزيد من الجهود للمحافظة على الأمن والاستقرار بين جميع مكونات الولاية.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد