اثيوبيا تعتقل 70 معدناً سودانياً في بني شنقول وتبعدهم إلى السودان

87

ابعدت السلطات الأمنية الإثيوبية 70 سودانياً من العاملين فى تعدين الذهب في “ملاغو” ومناطق أخرى بمحلية “شرقولي” في بني شنقول، بعد أن تعرّضوا للاعتقال والضرب ونهب مقتنياتهم الشخصية، بالإضافة لعدم حصولهم على أجورهم من مُشغِّليهم.
ويلجأ الإثيوبيون للاستعانة بالسودانيين من ولاية النيل الأزرق لخبرتهم في التعدين عبر حفر الآبار.
وشنّت السلطات الإثيوبية العام الماضي، حملة واسعة على السودانيين العاملين في التعدين، وأبعدت زهاء الـ500 معدن رغم حصولهم على إقامات ورخص عمل عبر اتحاد المعدنين الإثيوبيين في بني شنقول

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد