مواكب احتجاجية للفت الأنظار لقضايا المصابين بـ«ود مدني»

102

تواصل مدن وقرى السودان انخراطها بفعالية، في قضايا الثورة المطالبة برحيل النظام العسكري.

سيّرت لجان مقاومة ود مدني، جنوبي العاصمة السودانية، الاثنين، مواكباً للفت الأنظار لقضايا مصابي الاحتجاجات.

وارتقت أرواح 116 شهيداً، مقابل الآلاف من الضحايا، جراء القمع الذي تمارسه قوات الانقلاب بحق المطالبين بالحكم المدني منذ صبيحة 25 أكتوبر 2021.

وتجمع المشاركون في المواكب، أمام صيدلية الخير، رافعين أعلام السودان، وهتافات ممجدة للثورة، ومطالبة بإزاحة العسكر عن السلطة.

وأعلنت منظمة حاضرين التي تعمل في مجال تقديم الخدمات الصحية للمصابين، الأسبوع الماضي، توقف أعمالها جراء تراكم المديونيات.

ويجئ توقف المنظمة في ظل تزايد القمع الذي تمارسه سلطات الانقلاب، ما يضع مزيد من المسؤوليات على قادة الحراك، لتوفير المظلات العلاجية للمصابين.
التغيير

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد