جهاز المخابرات يمنع منظمة “سودو” من إقامة ورشة عمل حول التثقيف المدني بجنوب دارفور

261

نيالا: الفلاسفة نيوز

رفض جهاز المخابرات العامة لمنظمة السودان للتنمية الإجتماعية “سودو” إقامة ورشة عمل حول التثقيف المدني بقاعة فندق المعلم بنيالا في 17 فبراير المنصرم.

وادان حزب المؤتمر السوداني فرعية جنوب دارفور ما اسماه بالتعدي السافر على الحقوق و الحريات الأساسية و محاولات جهاز المخابرات العامة إعادة عقارب الساعة إلى سابقه سيئ الذكر الذي ارتبط به من ممارسات قمعية في التضييق على عمل المنظمات الإنسانية و إعاقة انشطتها بالتدخل و منع الأنشطة و استدعاء الموظفين و طرد المنظمات.

وقال الحزب فى بيان اطلعت عليه “الفلاسفة نيوز” السبت، إن المنظمة استوفت جميع الإجراءات و التصاريح الخاصة بمفوضية العون الانساني لإقامة المنشط ليفاجئ الحضور برفض إقامة الورشة و استدعاء مدير المنظمة و المشروع من قبل جهاز المخابرات العامة بالولاية حسب إفادات الحضور.

في سابقة خطيرة و تعدي سافر على الحقوق و الحريات و على نسق أساليب النظام البائد منعت السلطات الأمنية بمدينة نيالا في السابع عشر من فبراير الجاري إقامة ورشة عمل حول التثقيف المدني لمنظمة السودان للتنمية الاجتماعية (سودو) بقاعة فندق المعلم/ نيالا بعد أن استوفت المنظمة جميع الإجراءات و التصاريح الخاصة بمفوضية العون الانساني لإقامة المنشط ليفاجئ الحضور برفض إقامة الورشة و استدعاء مدير المنظمة و المشروع من قبل جهاز المخابرات العامة بالولاية حسب إفادات الحضور.

ودعا الحزب كل المدافعين عن الحقوق و الحريات للوقوف بصلابة في مناهضة كافة أشكال الردة و عودة الحياة العامة إلى عهود القمع و الاستبداد.

كما حث البيان المناهضين للانقلاب العسكري بالولاية إلى استشعار المسؤلية و ضرورة العمل على إنجاح جهود بناء أوسع جبهة شعبية لهزيمة الانقلاب و تأسيس السلطة المدنية الكاملة لإنجاز التحول المدني الديمقراطي.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد